معايير نظام الاعتماد اللبناني للمستشفيات بين الموجود والمأمول في دائرة الموارد البشرية

مقالة للدكتور علاء منذر حسّون

أستاذ جامعي لمادتي الجودة والإدارة الصحية

تتحقق فعالية نظام الجودة من خلال الحصول على خدمة آمنة وتحقيق متطلبات المستفيد من العمل مع ما يرافق ذلك من تقليصٍ للنفقات وزيادةٍ في الإيرادات. ولا يكون ذلك إلا باعتبار الجودة شأناً استراتيجياً مرتبطاً ارتباطاً وثيقاً برؤية المؤسسة الصحية ورسالتها. في هذا المقام، يأتي دور مؤسسات الاعتماد العالمية للحفاظ على تحقيق تطور دائم في جودة الخدمة الصحية المقدمة من خلال تحقيق أهداف جميع المعايير المحددة وذلك  بكفاءة وفعالية بحسب المنظمة العالمية للجودة (ISQua) كما هو حاصل في بلدنا لبنان.

والجدير بالذكر أنّه قد تمّ وضع المعايير من خلال تحليل للفجوة بين ما هو معتمد حالياً في لبنان وما هو مطلوب من منظمة الجودة للعام 2020. تمّ الإستعانة بـ 62 خبير من مختلف الاختصاصات لوضع هذه المعايير ومناقشتها وتجريبها واعتمادها بعد إجراء عملية تقييم وتقويم. وقد خضعت هذه المعايير لشروط محددة وذلك على مرحلتين. المرحلة الأولى تميّزت بأن تكون المعايير واضحة، على قدر من الأهمية، متخصصة وشاملة. أما المرحلة الثانية فتركزت على الجدوى من المعيار، درجة مراقبته والتحكم بالمخاطر الناتجة عن أي خلل في العمل.

ولنظم الاعتماد قيم تضبط اتجاهاته وتحدد أهدافه وتنطلق من أساس واحد هو تحقيق الرعاية الصحية للمريض بأفضل شكل ممكن، لذلك فهي تأخذ بعين الاعتبار:

  • سلامة المريض
  • التطور المستمر في جودة الخدمة المقدمة
  • تحسين الفعالية
  • العمل الجماعي
  • الاحترام والمحافظة على كرامة الإنسان
  • التركيز على الزبون
  • الشفافية

ويضم نظام الاعتماد الحالي معايير تتوزّع على المحاور الثلاث التالية:

  1. ادارة المرفق الصحي
  2. ادارة الجودة والمخاطر
  3. العناية المركزة للمريض

وإنّ كل محور يحوي مقدمة مع شرح عام ثم الأقسام الداخلة في المحور. مثال، نجد ادارة الموارد البشرية في المحور الأول، سلامة المريض في المحور الثاني والعناية الفائقة في المحور الثالث. كل قسم يضم مجموعة من المعايير مع رقم من 1 إلى 6 يحدد درجة أهمية تطبيقه في المستشفى. الدرجة 6 تعني أن المؤسسة ملزمة تماماً بتطبيقه وإلا تعتبر غير مصنفة. وكل المعايير التي تحمل العلامة 6 تسمّى معايير المنظمة الحرجة (COR Standards).

بالنسبة للقسم الخاص بإدارة الموارد البشرية، فالمعايير تركّز على تطوير قدرات الرأسمال البشري (الإداري، التمريضي، الطبي) من معارف ومهارات وسلوكيات وتحفيزهم لأجل تقديم الخدمات للمجتمع بأمان وبأعلى جودة وذلك من خلال خطة إستراتيجية لقسم إدارة الموارد البشرية.

أما المواضيع التي غطتها معايير إدارة الموارد البشرية فهي:

  • الخطة الاستراتيجية لإدارة الموارد البشرية.
  • الرضا الوظيفي والحفاظ على العاملين.
  • الصحة المهنية وبرامج السلامة.
  • توازن الحياة مع العمل.
  • تعليم الموظفين وتدريبهم.

وتألف قسم ادارة الموارد البشرية من 28 معيار، 6 منهم حرجين وملزمة المستشفى بتطبيقهم. ولجلاء الرؤيا أكثر، إليكم الجدول التالي ( PDF ) والذي يوضح كل المعايير مع المواضيع التي يخدمونها:

الخطة الاستراتيجية لإدارة الموارد البشرية

ويبقى الأهم أن تلتزم المؤسسات الصحية بالمعايير وأن تستنبط منها السياسات الإجراءات الضرورية لتحقيق الهدف العام من نظام الاعتماد وهو رضا المستفيد بالحفاظ على سلامته وتأمين الرعاية الصحية له من دخوله إلى المستشفى وحتى خروجه منها ضمن أعلى درجات الأمان والإتقان والفعاليّة. وفي الختام لا بدّ من التنويه إلى ضرورة التعاون بين جميع أقسام المنظمة وتأمين الانسجام والتنسيق بين الأفراد من خلال لجان متخصّصة تشرف على جميع الأعمال وتضبط المخالفات وتقوم بالإجراءات التصحيحية المناسبة لتأمين رعاية صحية ونفسية للمريض بمستوى لائق وآمن ومريح.

Add a Comment

Your email address will not be published.