لما زوجك ما عباله يضهر

اسمحوا لي بكلمة… فاطمة السيّد
عزيزتي إلي حابّة تضهر، زهقانة، ودايقة خلاقها من قعدة البيت… نصيحة مني: أوعك تضهري إذا زوجك مش حابب الفكرة، وعاجبته قعدة البيت، لأنه بكل بساطة رح ترجعي من مشوارك عم تسمّعي قصيدة
“يا ليتني لم أخرج من المنزل”، وهذا جلّ ما يتمناه ذلك الرجل العنيد
حتّى تكوني بالصورة، هيدي بعض المشاهد إلي ممكن تصير معك في حال عاندتيه وأصريتي على رأيك
 باختصار…مشوارك رح يكون نكد بنكد من أوله… يعني ما تنبسطي بحالك فتحتي باب السيارة وقعدتي مثل الأميرة بكامل أناقتك، لأن أول ما تسكّري باب السيارة رح يقلك: “الله أكبر…كسرته!!”، ما غصّبنعنّه. ماشي… رح تبلعيها، وتحاولي تغيري جو، وتختاري موسيقى رومنسية حلوة…لكن “ما رح ينفع”، لأنه حيقضيها إنت عم تعلي الصوت وهوي عم يوطيه، ومش بعيدة يتحول لـ “خوفو، خفرع، ومنقرع”…ما غصّبنعنّه
المصيبة وين؟؟ قولي على نفسك يا رحمن يا رحيم إذا وقف السّير، وعلقتوا بعجقة سير، هونيك البلاء والبلى، رح تحسّي حالك قاعدة جنب ندّابة مستأجرة، وحيزلغطلك بالتّركي
نصيحة مني تمالكي أعصابك، وما تخلي دور ريّا وسكينة يسطر عليك وتطّلعي فيه بنظرات حسرة عليها حسرة عليها!!…اتركيه ليهدأ، ويروووق…وما ضروري تطّلعي شمال ويمين!!.. وإذا حدا شافك…عادي..بتحصل بأحسن العائلات.. شوية “سوسبنس” ما بضرّوا…خلي معنوياتك عالية دائماً

وثاني مرة، تفهّميه…قدّري ظروفه…لأنه رضى الزوج طاعة فا ما تقبلي تضهري إلا ما يكون رااااضي، وحاااابب، وساعتها، ما رح تلاقي أهنا…ولا ألطف..ولا أظرف منه، حتحسي إنه سيارتك ماشية فووووق السّحااااااب، وبين النّجوم

Add a Comment

Your email address will not be published.