التحضير_لموسم_المدارس#

في كل عام يشغل بال الأهالي هم #التحضير_لموسم_المدارس. ولكن هذا الموسم يختلف اختلافا جذريا عن سابقاته.. بوجود #فيروس_كورونا، هذا الضيف الثقيل الذي لايزال متمسكا بالوجود مخلفا ضحايا ومصابين في كل انحاء العالم، مسببا العديد من #المشاكل_و_الازمات_الاقتصادية_و_الاجتماعية فلم يميز بين الفقير والغني و لا بين الصغير والكبير… و الذي يبدو انه من الصعب التخلص منه بسهولة على المدى القريب.
من المتوقع أن يبدأ هذا #العام_الدراسي في نهاية شهر ايلول (سبتمبر) متخذاً شكل #التعليم_المدمج ، فقد بدأت المدارس بإجراء #تحضيرات_عودة_التلاميذ الى صفوفهم بشكل قيل انه آمن صحيا، واكاديميا، فعمدت الى عقد #اجتماعات_توعوية مع #اولياء_امور_الطلاب، مع توضيح الآلية المتبعة في #تقسيم_ايام_الدراسة بين الحضور الفعلي وبين #التعليم_عن_بعد، مع شرح التفاصيل الصحية المتعلقة بكيفة #العودة_الآمنة_للطلاب من خلال تطبيق #اجراءات_الوقاية_الصحية داخل الصفوف وفي كافة المرافق المدرسية في أيام الحضور، بالاضافة الى شرح كيفية تطبيق برنامج التعليم عن بعد، من خلال اعتماد مبدأ النقل الجزئي للمدرسة الى البيت، فاصبح بذلك #التعليم_الافتراضي تعليم حقيقي..
فهل سيفلح اولياء الامور بمواكبة هذا النوع من التعليم لابنائهم في كافة المراحل الدراسية بدءاً من #مرحلة_الروضات حتى #مرحلة_الثانوية_العامة؟
وهل ستكون المدارس آمنة بحيث لا تكون زيارة الطالب الى المدرسة سببا ل #انتقال_العدوى_و_انتشارها؟

Add a Comment

Your email address will not be published.